الصفحة الرئيسية   إتصل بنا
 >>  متابعات سينمائية    
"دعدووش" فيلم مصري ساخر عن داعش

يصور الفيلم المصري "دعدووش" الذي بدأ عرضه في 23 غشت المنصرم في قالب كوميدي ساخر حياة أعضاء تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميا أيضا بداعش (اختصارا للدولة الإسلامية في العراق والشام) ويقدم الجانب الكاريكاتيري للدواعش ويوضح "خداع ونفاق هذا التنظيم"، حسب ما أكده صناع الفيلم.


وعلى أنغام الأغنية الإسبانية الشهيرة "ديسباسيتو" يرسل الفيلم عبر أغنية "دعاديشو" رسالة للتنظيم الإرهابي باللهجة العامية المصرية يؤديها أبطاله، يقول مطلعها "دعاديشو.. عدى زمانكو خلاص مفيشو.. كل اللى منكو اتقص ريشه"، في إشارة إلى نهاية التنظيم واستئصال شأفته.


ويشارك في بطولة الفيلم هشام إسماعيل، وياسر الطويجى، وكريم أبو زيد، وعمرو عبد العزيز، ومدحت تيخة، وميريهان حسين، وبدرية طلبة، وإيمان سيد، وأمير صلاح، وهو من تأليف السيناريست المصري ساهر الأسيوطي، وإخراج عبد العزيز حشاد.


ويقول حشاد إنه يقدم عملا كوميديا خفيفا، مضيفا "لا أتصور أنه ينبغي التعامل مع تنظيم داعش بجدية مفرطة، فهو ظاهرة شديدة التطرف تصل إلى حد الكوميديا" ويضيف مخرج الفيلم أن "السخرية هي الطريقة المناسبة للتعامل مع تنظيم داعش رغم البؤس الذي يخلفه وراءه".


عقبات وسخرية


وتم تصوير "دعدووش" في صحراء عدة دول عربية: مصر ولبنان والأردن وعُمان. وعن العقبات التي واجهت الفيلم قال المؤلف ساهر الأسيوطي إن أكبر مشكلة واجهتهم في بدايات التصوير عندما ظنت القوات المسلحة المصرية أن هذا معسكر لتنظيم إرهابي في الصحراء، ثم بعد ذلك اتضح أنه تصوير لفيلم سينمائي.


وأشار الأسيوطي إلى أنه بدأ تنفيذ الفكرة في ماي 2015، وبدأ التصوير في أكتوبر 2015، ثم توقف التصوير لظروف الإنتاج. وكشف أن فريق العمل شعر بالقلق قبل بدء التصوير بسبب تعرضه لتنظيم "داعش" بشكل ساخر، مستدركا "كان لا بد أن نضحك الناس ولا نقبل فكرة الرعب من داعش".


وصنف جهاز الرقابة بمصر (حكومي مختص بمراقبة الأعمال الفنية)، مؤخرا فيلم "دعدووش" ضمن فئة "+12" عاما، وهو ما يعني أن الأطفال ممنوعون من مشاهدته. لكن بطل الفيلم الفنان هشام إسماعيل يرى أن "دعدووش فيلم أسري بشكل كامل، ولكن قد يكون التصنيف لأن الأطفال لن يفهموا ما هو تنظيم داعش".


و"دعدووش" ثاني فيلم مصري يتعرض لتنظيم الدولة في قالب ساخر، عقب فيلم "القرموطي في أرض النار" الذي عرض في ماي الذي يتناول بشكل كوميدي وقوع القرموطي (شخصية كوميدية ابتكرها الفنان أحمد آدم وهو بطل الفيلم) في قبضة تنظيم داعش أثناء سفره لقضاء إجازة، وتتوالى الأحداث في مواجهة القرموطي للتنظيم.

سينفيليا - وكالة الأناضول  (11-09-2017)     






تعليقات:

أضف تعليقك :
*الإسم :
*البلد :
*البريد الإلكتروني :
*تعليق
:
 
 
 

 

السينما المغربية : بوادر مشروع طموح في الأفق
ها نحن نجدد الموعد مع السينفيليين المغاربة والعرب بإصدارنا للعدد الأول من مجلة "سينفيليا"، و ذلك بعد انقضاء أكثر من أربعة أشهر على انطلاق موقع "سينفيليا" الذي استطاع بشهادة السينفيليين المغاربة أن يجد له مكانة خلال هذه المدة القصيرة ضمن مكونات الإعلام المغربي المهتم بالصورة والسينما، والذي مازال ضعيفا ولا يواكب النقلة التي تعرفها السينما المغربية على الخصوص. وهذا ليس راجعا لنقص في الكفاءات الإعلامية والنقدية المغربية بقدر ما هو راجع لعدم اهتمام الجهات الرسمية وعلى رأسها وزارتا الإتصال والثقافة به، بل محاولة تهميشه لكونه يخلق "مشاكل" لهذه الجهات هي في غنى عنها. ومسايرة من مجلة "سينفيليا" لأهم التظاهرات والأحداث السينمائية المغربية ، خصصنا في هذا العدد الأول ملفا شاملا، من إثنين وعشرين صفحة، للدورة الرابعة عشرة للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة، التي تعتبر بدون منازع أهم حدث سينمائي مغربي خلال السنة، كونها عبارة عن تيرمومتر يمكن من خلاله قياس درجة جودة و تطورالسينما المغربية كما وكيفا. وقد حاولنا بدورنا قدر المستطاع أن نجعل هذا الملف مقياسا يمكن من خلاله للقارئ المختص والعادي أن يأخذ نظرة بانورامية عن حالة السينما المغربية هنا والآن. لكن لا يمكننا في هذا التقديم أن نمر مرور الكرام دون أن نشير إلى أمور مستجدة على الساحة السينمائية المغربية دون ذكرها...



لطيف لحلو، حكيم السينما المغربية
البدايات الحقيقية للسينما المغربية، انطلقت خلال سنوات...



متابعات سينمائية  |  السينما المغربية  |  السينما العربية  |  السينما العالمية  |  إصدارات سينمائية  |  نقد  |  دراما و تلفزيون  |  حوارات  |  أعمدة  |  إفتتاحية  |  مهرجانات سينمائية | مرئيات| معرض الوسوم


جميع الحقوق محفوظة -سينيفيليا © 2012  
Conception: LINAM SOLUTION