الصفحة الرئيسية   إتصل بنا
 >>  متابعات سينمائية    
احتفاء سينمائي متميز بالجديدة، وفلسطين ضيفة شرف

تنطلق يوم الأربعاء 19 أكتوبر الجاري الدورة 6 لمهرجان الأيام السينمائية بدكالة بالجديدة  والتي ستستمر إلى 22 منه، باحتفال خاص بالمسيرة الخضراء سينطلق من أمام مسرح عفيفي بدءا من ال5 والنصف مساء حيث ستقدم مجموعة موسيقية  أهازيج صحراوية وأغناني تخلد ذكرى المسيرة وهم يرتدون الزي التقليدي الصحراوي أسوة بمجمل طاقم المهرجان ذكورا وإناثا مرفوقين بالرايات المغربية،  لينتقل الاحتفال بعد ذلك إلى داخل المسرح ويستمر بعرض الفيلم الروائي الطويل: (المسيرة الخضراء) ليوسف بريطل بحضوره  وحضور بعض أبطاله على رأسهم الفنان محمد الشوبي الذي سيتم تكريمه  بعاصمة دكالة لأول مرة في مهرجانها السينمائي.
1    - أفلام محورية وتكريمان
  وهكذا ستعرف هذه الدورة عددا من الفقرات على رأسها عرض الأفلام التي لها علاقة بمحور المهرجان ألا وهو "السينما والموسيقى" حيث سيتم عرض فيلمين مغربيين جديدين: (عايدة) لإدريس لمريني.. ثم (مليوديا المورفين) لهشام آمال.كما سيعرض فيلم وثائقي قصير للمخرجة الفلسطينية حنين علامي ويتناول العلاقة بين السينما والموسيقي في فلسطين.
 بقية الأفلام التي ستشهدها هذه التظاهرة تتجسد في تلك التي يلعب فيها محمد الشوبي أدوارا مهمة في إطار تكريمه وعلى رأسها فيلم: (المسيرة الخضراء) المذكور - (الصوت الخفي) و(السمفونية المغربية)  لكمال كمال ثم (عود الريح ) لداوود اولاد السيد ..ستشمل فقرة التكريم أيضا الفنانة الشعبية المحلية الحاجة سعاد التي تخصصت في فن العيطة بمدينة الجديدة وإقليم دكالة وعبدة لما يريو عن 40 سنة ولا زالت تبدع وإن في لقاءات خاصة وعائلية بالدرجة الأولى.. وسيكون لضيوف المهرجان شرف التمتع بغناء هذه الفنانة البالغة من العمر 76 سنة في حفل الاختتام رفقة مجموعة اولاد الحلوي بدءا من 6 مساء بمسرح عفيفي.
2    –لقاء مع الشوبي وتوقيع كتابين
سيكون لعشاق محمد الشوبي وفن التشخيص بصفة عامة موعد مع هذا الفنان في فقرة (ماستر كلاس) في لقاء مباشر ومفتوح معه  يوم الخميس 20 أكتوبر 2016 بمكتبة مؤسسة عبد الواحد القادري الكائنة بشارع بوشريط ابتداء من 10 صباحا. أما ندوة هذه السنة والتي ستدور حول نفس المحور: "السينما والموسيقى" فسيشارك فيها كل من الناقد والباحث والصحفي المغربي حسن نرايس بعرض تحت عنوان: ( الموسيقى كشخصية أساسية في الشريط السينمائي ) ثم الناقد والباحث السينمائي السوداني المقيم بالدوحة عبد الرحمن نجدي بعرض تحت عنوان: (الموسيقي في أفلام الهواة، قطر والسودان نموذجا).
-    كما سيعرف المهرجان  وبتعاون مع مسرح الحي البرتغالي ابتداء من العاشرة صباحا بقاعة هذا المسرح الذي يشرف عليه الفنان الممثل هشام بهلول،  توقيع كتابين جديدين: "لطيف لحلو، عميد السينما المغربية" لخالد الخضري،تقديم وشهادة  للكاتب حسن نرايس ثم "بين الصحافة والسينما ، شريط ذكريات" للمؤلف حسن نرايس، تقديم الإعلامي والشاعر المقيم بباريس عبدالإله الصالحي ودراسة نقدية للباحث والكاتب مصطفى النحال. للتذكير: مهرجان "الأيام السينمائية بدكالة بالجديدة (السينما والموسيقى)" يشرف عليه ويديره السيناريست والناقد السينمائي خالد الخضري.

سينفيليا  (17-10-2016)     






تعليقات:

أضف تعليقك :
*الإسم :
*البلد :
*البريد الإلكتروني :
*تعليق
:
 
 
 

 

نور في آخر نفق السينما المغربية
هنالك نسبة كبيرة من الحقيقة في الخطاب الذي يرى أن السينما المغربية حاليا قد تراجعت نسبيا من حيث الجودة الفنية وأن أغلب الأفلام المنتجة حديثا أصبحت تحمل طابعا تلفزيونيا بحيث أصبح المهرجان الوطني للفيلم وكأنه مهرجان للأفلام التلفزيونية حيث تنتفي اللمسة الفنية والرؤية الفكرية للمخرج، لنجد أنفسنا أمام "أفلام" مسطحة لاطعم لها ولالون، ولا هي تنتمي لنوع من السينما التجارية التي تحترم نفسها وجمهورها ولا هي بسينما المؤلف حيث تحضر شخصية المخرج ورؤيته، وكأننا بهم كما حدث للغراب الذي أراد تقليد مشية الحمامة فلاهو احتفظ بمشيته ولا هو استطاع اكتساب مشيتها. لكن رغم كل شيء فإن نورا خافتا يلوح في نهاية النفق المظلم يجعلنا نتشبث بتفاؤل مشروع حول مستقبل السينما المغربية يجعلنا نُرجِّح أن مثل هذه المرحلة ضرورية لكي يتم فرز الغث من السمين ولكي نمر لمرحلة أكثر وضوحا وشفافية يأخذ كل واحد فيها مكانه الحقيقي والطبيعي بدون ادعاء مبالغ فيه ولاكلام زائد من أفواه بعض المخرجين يبدو متساميا عما نراه في أفلامهم من ضعف كبير جدا، ولا كذب على عامة الناس بأن الفيلم فاز بعدة جوائز فيحين أن المهرجانات التي "فاز" فيها ذلك الفيلم لاترقى لتكون حتى مهرجانات للأحياء. وبالنسبة لنا يظل النور الذي تحدثنا عنه متجليا في ثلة من الأسماء الشابة التي لم تخطئ الموعد وظلت محافظة على مستوى جيد أو مقبول على العموم في أغلب الأفلام التي أخرجتها، أسماء كحكيم بلعباس، فوزي بنسعيدي، هشام العسري، داوود أولاد السيد، محمد مفتكر، ليلى الكيلاني، نور الدين لخماري، نبيل عيوش، محمد الشريف الطريبق،عبد الإله الجوهري، عبد السلام الكلاعي، كمال كمال، وغيرهم من الشباب قادمون بقوة للمشهد السينمائي المغربي. ونظن أن الدورة القادمة للمهرجان الوطني للفيلم ستكون أفضل من الناحية الفنية بالنسبة للأفلام المشاركة بحكم أن بعضا من هذه الأسماء التي ذكرناها ستكون حاضرة بأفلامها التي ستشكل حتما الفرق وتكون متميزة ومختلفة عكس الدورة السابقة لنفس المهرجان.



"الباب السابع" للمخرج علي الصافي الفيلم الوثائقي القنبلة
كان لجمهور مدينة الرباط عشية يوم الثلاثاء 2018/01/09، لقاء ...



متابعات سينمائية  |  السينما المغربية  |  السينما العربية  |  السينما العالمية  |  إصدارات سينمائية  |  نقد  |  دراما و تلفزيون  |  حوارات  |  أعمدة  |  إفتتاحية  |  مهرجانات سينمائية | مرئيات| معرض الوسوم


جميع الحقوق محفوظة -سينيفيليا © 2012  
Conception: LINAM SOLUTION