الرئيسيةنقد (الصفحة 2)

السينما والحرب

في علاقة السينما بالحرب يمكننا أن نميز تمثيل الحرب في الشاشة وبكل تحديد من خلال قائمة الأفلام (الفيلموغرافيا)، واستخدام الكاميرا في استمرار تمديد ملصق أو مطبوعة للدعاية كسلاح حرب أو الذاكرة التاريخية للصراعات المسلحة من خلال السينما. تمثيلات الحرب في السينما لا تعد ولا تحصى كما يتضح من أعمال السينما

متابعة القراءة

مراجعة لبعض المعطيات حول بدايات السينما بالمغرب

تتميز معظم الكتابات التي تناولت موضوع تاريخ السينما بالمغرب بقلة معلوماتها حول بدايات السينما بالمغرب خلال الفترة ما بين 1900 و1912، حيث تكتفي بذكر معطيات دون ذكر مصدرها، وكأنها مسلمات يقينية وجب الوثوق بها، كما أن أغلبها يختزل هذه الفترة في ثلاث أحداث فقط: أول عرض سينمائي بالمغرب كان بالقصر

متابعة القراءة

فيلم «العائد».. صراع من أجل البقاء….وبقاء من أجل الصراع

«ولكن أنت لا تستسلم... هل تسمعني؟... طالما يمكنك التنفس فقاوم.. تنفس...استمر بالتنفس..»» بهذه الكلمات تفتتح الوقائع والمشاهد في الفيلم العالمي الذي سرق أضواء هوليود سنة 2015 the revenant، والذي أخرجه مخرج الأوسكار المكسيكي الأصل أليخاندرو كونزاليز ايناريتو، من إنتاج شركة centery fox 20th. والمشاهد المتأمل في هذه الكلمات التي افتتحت

متابعة القراءة

بارك شان ووك المخرج الكوري الذي جدد في الأنواع السينمائية

في فيلمه الأخير «الخادمة» (2016) يلعب المخرج الكوري بارك شان ووك، خلال ساعتين وأربع وعشرين دقيقة، مع المشاهدين مُخفيا تفاصيل في بداية ووسط سرده الفيلمي ليُعلن عنها بعد ذلك بالتدريج، وبأسلوب تَعدُّد الأصوات الرَّاوِية الذي يذكرنا بفيلم كـ«راشمون» لأكيرا كوروساوا، بِحيث نشاهد نفس الحدث من وجهات نظر مختلفة أو بشكل

متابعة القراءة

«سمير في الغبار».. إعادة اكتشاف الذات والهُوية برؤى متباينة

«لماذا اخترت أن تصور هنا؟ .. لماذا تصور الحجارة والجبل؟! .. إذا كنت مكانك لذهبت لأصور أشياءًا أجمل» .. هذه الأسئلة التي سألها «سمير» بطل الفيلم -وستتكرر أكثر من مرة- وهو ابن أخت المخرج الجزائري الأصل محمد أوزين معاتبًا إيّاه على اختياره تصوير هذه المدينة القاحلة. المخرج العائد من بلاد

متابعة القراءة

ملاحظات حول مصطلحات للتحليل السينمائي

من الشائع في المقاربات النقدية الفيلمية الورود المتكرر لمصطلح التحليل. وهو يرد وفق مفهومين مختلفين: الأول عُرفي وشائع، ويتعلق بكل محاولة لمساءلة الفيلم السينمائي لغة وشكلاً، كآلية لتمرير الحكاية أو تحقيق «الحدوثة»، وتبيان قوتها أو ضعفها، جمالها أو عيوبها، خلفيات وجودها أو سطحيتها. كما قد يكون بحثاً في بعد من

متابعة القراءة

” نحن شباب، نحن أقوياء” في أي مسار؟

تجدد الموعد في أمسية سينمائية ببني ملال، في أحضان المركب الثقافي للأشجار العالية وفي ضيافة نادي "أنوار داي السينمائي " يومه الأربعاء 25 أبريل 2018. لن يختلف اثنان في مسألة امتلاك الشباب للقوة، لكن مسارات تفريغها هي ما يصنع الاختلاف، هذا ما ذهب إليه المخرج الأفغاني برهان قرباني في فيلم

متابعة القراءة

«علاقات متوحشة» العنف الإنساني في أقسى تجلياته

تعتبر السينما الأرجنتينية حاليا الأهم من بين سينمات أمريكا اللاتينية. فإضافة لتاريخها الكبير والطويل والذي يَمتَدَّ من بدايات القرن العشرين بحيث كانت رفقة السينما المكسيكية رائدتان في هذا المجال، إذ عرفت العاصمة بوينوس أيريس بناء أول قاعة سينمائية سنة 1900. ومنذ الستينيات كان لهذه السينما حضور مهم في المهرجانات العالمية

متابعة القراءة

فيلم «هي» لبول فيرهوفن، خلاصة تجربة مخرج متمكن

لا يمكن الحديث عن تجربة المخرج الهولاندي بول فيرهوفن دون ذِكر توجهين كبيرين ومدرستين واضحتين في السينما العالمية، التوجه الأوروبي الذي يُعطي الحرية والأسبقية للمخرج ويعتبره المسؤول الأول والأخير عن العمل السينمائي في مُقابل الرؤية الهوليودية التي تعتبر المخرج أحد صانعي الفيلم بحيث تكون النتيجة النهائية التي نراها على الشاشة

متابعة القراءة

«البحث عن السلطة الضائعة» فيلم مغربي عن الحرية المفقودة

يعتبر فيلم “البحث عن السلطة الضائعة” للمخرج المغربي محمد عهد بنسودة مغايرا مقارنة مع ما أنجزه من أعمال سابقة، لأنه يتميز بأسلوب فني وجمالي يتأسس على الاقتصاد في الحوار (اللغة المنطوقة)، واختيار موضوع السلطة العسكرية كإشكال يطرح نفسه بإلحاح في واقعنا العربي الذي يعرف مخاضا متواصلا حول علاقة العسكر بالحكم،

متابعة القراءة