الصفحة الرئيسية   إتصل بنا
  نقد 

 الألفية الثالثة والتحولات الجمالية في السينما..  (عدد التعليقات : 0)
الزمن السينمائي :
تعد السينما، بمصطلحات الجماليات، خبرتنا المكثفة عن الزمن. هنا، أيضا، تغير الأدائية الطريقة التي يتفاعل بها الزمان، والمكان، والوسط في السينما...

راؤول إيشلمان ترجمة أماني أبو رحمة*   (21-12-2013)


 "الشركي أو الصمت العنيف" جمال السرد والصورة
  (عدد التعليقات : 0)
الشركي أو الصمت العنيف لمخرجه مومن السميحي، فيلم مغربي عرض من طرف جمعية الفن السابع بسطات في إطار برنامجها السنوي للعروض 2013-2014. و هو ثالث فيلم بعد الفيلم السينغالي la pirogue...

أمينة الشرادي  (10-12-2013)


 قراءة في فيلم "وجدة " للسعودية هيفاء المنصورالفائز
في منافسات المهرجان الدولي لفيلم المرأة في دورته7بسلا
  (عدد التعليقات : 0)
أسدل الستارعن المهرجان الدولي لسينما المرأة بمدينة سلا المغربية في دورته السابعة؛ بفضاء سينما هوليود بحي كريمة؛ والتي امتدت فعالياته من 23 شتنبر إلى 28 منه 2013؛ بتتويج الفيلم السعودي"وجدة"...

كريم القيشوري  (01-11-2013)


 "إيطو تتريت" فيلم أمازيغي بنكهة المقاومة الأطلسية   (عدد التعليقات : 0)
عرضت القناة الثانية ليلة الأحد 4 غشت 2013 فيلم " إيطو تتريت" للمخرج الأمازيغي محمد عبازي الذي اعتمد في السيناريو على رواية " تمغرا ن وخوب " لدريس ألمو...

محمد زروال   (22-08-2013)


 فيلم " أزول " و توثيق الوعي العصري الأمازيغي بتونس  (عدد التعليقات : 0)
مرة أخرى يتأكد أن الربيع الديمقراطي الذي عرفته الكثير سنة 2011 بالشمال الإفريقي والشرق الأوسط ، كانت له نتائج إيجابية على مستويات كثيرة منها : ما يتعلق بالحقوق الثقافية...

محمد زروال   (02-08-2013)


 "بولنوار" أفواه سوداء في جحيم الفوسفات  (عدد التعليقات : 1)
إذا كان بالإمكان الاحتفاظ بصورة واحدة أو حدث مهم أو ذكرى فريدة، بعد مشاهدة شريط حميد الزوغي الجديد «بولنوار»، فهي وبكل تأكيد تلك المتعلقة بلقطات أفواه سكان تلك المنطقة القروية...

مبارك حسني  (13-07-2013)


 الحياة أشلاء..على قارعة إبداع فيلمي يلامس الروح و الجسد  (عدد التعليقات : 1)
المخرج "حكيم بلعباس" مخرج من نوع آخر. له رؤية للحياة. يحاول من خلال أشرطته أن يظهرها لنا بشكل جميل ومبدع رغم قساوة الموضوع أحيانا. شريط"أشلاء"...
أمينة شرادي  (12-06-2013)


 وجهة نظر في السينما و الحركة الأمازيغية   (عدد التعليقات : 0)
يطرح الحديث عن الحركة الأمازيغية الكثير من اللبس عند بعض المهتمين بالقضية الأمازيغية حيث تختلط الأمور عليهم عندما يتحدث البعض عن الحركة الثقافية الأمازيغية والبعض الآخر عن الحركة الأمازيغية...

محمد زروال  (07-05-2013)


 فيلم "زمان الشعراء الجوالين" وانبعاث الحنين  (عدد التعليقات : 0)
سافر بنا المخرج حكيم بلعباس في الزمن والمكان في فيلمه " زمن الشعراء الجوالين، الشيخ لوسيور" من خلال استحضاره ظاهرة فنية قديمة وأصيلة ميزت ثقافتنا الأمازيغية منذ قرو ن...

محمد زروال  (17-04-2013)


 فيلم "زيرو" واقعية مفرطة وحوار لا يصنع الفرق*   (عدد التعليقات : 0)
يبصق الأبُ على وجه ابنه ويشتمه بكل الفحش الممكن فيضحك الجمهور. بسبب هذا ركزت وسائل الإعلام على لغة الحوار في فيلم "الزيرو" للمخرج المغربي نور الدين الخماري...

محمد بنعزيز  (22-03-2013)


 "أندرومان" في عالم سينما التصوّف  (عدد التعليقات : 1)
عبر أفلام قصيرة وفيلم أول طويل، استطاع المخرج المغربي عز العرب العلوي تسطير وجود سينمائي له فرادته. كما يتجلى ذلك مثلاً في شريـــطه القصير "إيزوران"...

مبارك حسني  (15-03-2013)


 فيلم "زيرو"..معاناة نفسية لإثبات الذات  (عدد التعليقات : 0)
تتميز بعض الأفلام المغربية بالجرأة في تناول مواضيع مسكوت عنها. ليس من أجل الإثارة بل لرصدها و تحليلها و محاولة فهمها و ليس بالضروري تقديم حلولا...

أمينة شرادي  (18-01-2013)


    1   2   3   4      

 

نور في آخر نفق السينما المغربية
هنالك نسبة كبيرة من الحقيقة في الخطاب الذي يرى أن السينما المغربية حاليا قد تراجعت نسبيا من حيث الجودة الفنية وأن أغلب الأفلام المنتجة حديثا أصبحت تحمل طابعا تلفزيونيا بحيث أصبح المهرجان الوطني للفيلم وكأنه مهرجان للأفلام التلفزيونية حيث تنتفي اللمسة الفنية والرؤية الفكرية للمخرج، لنجد أنفسنا أمام "أفلام" مسطحة لاطعم لها ولالون، ولا هي تنتمي لنوع من السينما التجارية التي تحترم نفسها وجمهورها ولا هي بسينما المؤلف حيث تحضر شخصية المخرج ورؤيته، وكأننا بهم كما حدث للغراب الذي أراد تقليد مشية الحمامة فلاهو احتفظ بمشيته ولا هو استطاع اكتساب مشيتها. لكن رغم كل شيء فإن نورا خافتا يلوح في نهاية النفق المظلم يجعلنا نتشبث بتفاؤل مشروع حول مستقبل السينما المغربية يجعلنا نُرجِّح أن مثل هذه المرحلة ضرورية لكي يتم فرز الغث من السمين ولكي نمر لمرحلة أكثر وضوحا وشفافية يأخذ كل واحد فيها مكانه الحقيقي والطبيعي بدون ادعاء مبالغ فيه ولاكلام زائد من أفواه بعض المخرجين يبدو متساميا عما نراه في أفلامهم من ضعف كبير جدا، ولا كذب على عامة الناس بأن الفيلم فاز بعدة جوائز فيحين أن المهرجانات التي "فاز" فيها ذلك الفيلم لاترقى لتكون حتى مهرجانات للأحياء. وبالنسبة لنا يظل النور الذي تحدثنا عنه متجليا في ثلة من الأسماء الشابة التي لم تخطئ الموعد وظلت محافظة على مستوى جيد أو مقبول على العموم في أغلب الأفلام التي أخرجتها، أسماء كحكيم بلعباس، فوزي بنسعيدي، هشام العسري، داوود أولاد السيد، محمد مفتكر، ليلى الكيلاني، نور الدين لخماري، نبيل عيوش، محمد الشريف الطريبق،عبد الإله الجوهري، عبد السلام الكلاعي، كمال كمال، وغيرهم من الشباب قادمون بقوة للمشهد السينمائي المغربي. ونظن أن الدورة القادمة للمهرجان الوطني للفيلم ستكون أفضل من الناحية الفنية بالنسبة للأفلام المشاركة بحكم أن بعضا من هذه الأسماء التي ذكرناها ستكون حاضرة بأفلامها التي ستشكل حتما الفرق وتكون متميزة ومختلفة عكس الدورة السابقة لنفس المهرجان.



حميد باسكيط، يقظة الحس و الإبداع
بداية سنوات التسعينات من القرن الماضي، و بالنظر للحركي...



متابعات سينمائية  |  السينما المغربية  |  السينما العربية  |  السينما العالمية  |  إصدارات سينمائية  |  نقد  |  دراما و تلفزيون  |  حوارات  |  أعمدة  |  إفتتاحية  |  مهرجانات سينمائية | مرئيات| معرض الوسوم


جميع الحقوق محفوظة -سينيفيليا © 2012  
Conception: LINAM SOLUTION